أخبار و تقارير

حضرموت.. سكان المكلا يتظاهرون مجدداً ضد فساد البحسني

تجدَّدت المظاهرات الغاضبة في شوارع مدينة المكلا لليوم الثالث على التوالي، احتجاجاً على انقطاع الكهرباء وتردي الأوضاع الاقتصادية في محافظة حضرموت.
وأقدمت قوات الأمن على إطلاق الرصاص الحي على المُحتجين المُطالبين بتحسين الخدمات في حي “السلام”، ما أسفر عن إصابة خمسة شبان على الأقل، إضافة إلى اعتقال آخرين.
وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أنباء عن استخدام الأمن والنخبة الحضرمية الأسلحة المتوسطة بما فيها رشاشات “دوشكا”، لتفريق المحتجين في “السلام”، كما أقدمت على إغلاق عدد من شوارع الحي لمنع توسُّع الاحتجاجات.
وذكر شهود عيان أن من بين الجرحى طفل يُدعى “عبدالله محمد المشجري” تم نقله إلى مستشفى ابن سيناء في المكلا، مؤكدين أن إصابته حرجة وتستدعي إسعافه للخارج.
ومن المرجَّح أن ترتفع حصيلة الجرحى مع استمرار الاحتجاجات وتداعي المواطنين للتنديد بفساد السلطة المحلية، والمطالبة برحيل المحافظ فرج البحسني، بعد توجيهاته الأخيرة للأمن باستخدام الرصاص الحي علي المحتجين.
وكانت قوات الأمن والنخبة الحضرمية قد كثفت انتشارها في شوارع المكلا منذ الساعات الأولى من صباح الثلاثاء في محاولة لمنع الاحتجاجات الغاضبة، بعد أن تحوَّلت المدينة إلى قِبلة للمحتجين من مختلف مديريات حضرموت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق